«ماجد الفطيم» تؤكد افتتاح «ماي سيتي سنتر مصدر»

الرجوع إلى الأخبار
«ماجد الفطيم» تؤكد افتتاح «ماي سيتي سنتر مصدر»

«ماجد الفطيم» تؤكد افتتاح «ماي سيتي سنتر مصدر»

الأربعاء, فبراير 27, 2019

«ماجد الفطيم» تؤكد سير الأعمال الإنشائية في «ماي سيتي سنتر مصدر» وفق الجدول الزمني والافتتاح في الربع الثاني من 2019

 

أبوظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة: تعتزم «ماجد الفطيم»، الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا، افتتاح «ماي سيتي سنتر مصدر»، الذي يعد أول مركز تسوق تابع لها في العاصمة أبوظبي، وذلك في الربع الثاني من العام 2019.

 

وأعلنت الشركة عن أن الأعمال الإنشائية لوجهة التسوق والترفيه المجتمعية في مدينة مصدر، التي يُنتظر أن تصبح أكبر مركز تسوق مجتمعي تابع لها في دولة الإمارات والأولى من نوعها في العاصمة الإماراتية، تسير وفق الجدول الزمني المحدد لها وبتكلفة تبلغ 300 مليون درهم. ويُنتظر أن يمهّد «ماي سيتي سنتر مصدر» الطريق إلى ازدهار قطاع التجزئة ذات العمليات المستدامة الرفيقة بالبيئة في أبوظبي، وقد استحدث هذا المشروع أكثر من 1,500 وظيفة خلال مراحل البناء والتشييد، في حين يُتوقع أن يتيح أكثر من 2,000 وظيفة دائمة عند افتتاحه المرتقب خلال النصف الأول من العام الجاري.

 

وقال غيث شقير، الرئيس التنفيذي لمراكز التسوق لدى "ماجد الفطيم العقارية"، إن تشييد «ماي سيتي سنتر مصدر»، الذي يُعتبر أول مركز تسوق تابع لماجد الفطيم في العاصمة أبوظبي، يؤكد التزام الشركة بتعزيز قطاع التجزئة في العاصمة الإماراتية بما يتماشى مع "أهداف الاستدامة طويلة الأجل التي ترمي إلى تحقيقها مدينة مصدر، فضلاً عن دولة الإمارات العربية المتحدة"، وأضاف: "يُبرز "ماي سيتي سنتر مصدر" حرصنا على تحقيق استراتيجيتنا المتمثلة بإنشاء وجهات تسوّق تلبي احتياجات المجتمعات التي تخدمها، مع حرص "ماجد الفطيم" على التركيز على الاستدامة من خلال الانخراط والتفاعل في مجتمعات جديدة للترويج لأسلوب حياة أكثر استدامة ورفقاً بالبيئة".

 

ويستهدف «ماي سيتي سنتر مصدر» الحصول على تصنيف "ثلاث لآلئ" من نظام التقييم "استدامة" ليصبح أحد أكثر مراكز التسوق استدامة في دولة الإمارات. ويعادل برنامج استدامة، التابع لدائرة التخطيط العمراني والبلديات في أبوظبي، التصنيف الذهبي من شهادة الريادة في الطاقة النظيفة والتصاميم البيئية، المعروف بالاسم LEED، وذلك لأدائه المتميز في مجال الحفاظ على الطاقة والمياه.

 

ويشتمل مركز التسوق على 70 متجراً من المساحات الإجمالية القابلة للتأجير والتي تزيد على 18,500  متر مربع، بينها هايبرماركت "كارفور" بمساحة   7,000 متر مربع، إلى جانب العديد من خيارات المطاعم المتنوعة، والتي يُنتظر أن يستمتع بها السكان والزوار في مدينة مصدر والمجتمعات المحيطة بها.

 

وبهذه المناسبة، قال محمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة "مصدر"، إن مدينة مصدر تشهد نمواً غير مسبوق، حتى باتت مجتمعاً يضم أكثر من 600 شركة وآلاف السكان، ويشتمل على مكاتب ومنازل ومرافق ترفيهية ما تزال قيد التطوير، وأضاف: "نتوقع أن يتضاعف عدد الأشخاص الذين يعيشون في مدينة مصدر ثلاث مرات بحلول العام 2020، تماشياً مع خطط النمو الطموحة، التي تضمّنت تشييد "ماي سيتي سنتر مصدر" باعتباره إضافة قيّمة لمجموعة مرافق التجزئة التي نستضيفها في المدينة، بعد أن تم تطويرها لتتوافق مع لوائح الاستدامة الصارمة ومتطلباتها".

 

يقع مركز التسوق الجديد في قلب شبكة المواصلات المخطط لإنشائها في مدينة مصدر، وذلك بمحاذاة محطة المترو المقترحة للمدينة وعلى بعد 300 متر من أقرب محطات القطار الخفيف والحافلات السريعة. كما سيتم ربط مركز التسوق عن طريق الحافلات العامة، مع وجود خطة لاستخدام المركبة الكهربائية ذاتية القيادة "نافيا"، لربطه بمواقع أخرى داخل "مصدر".

 

وسيتيح "ماي سيتي سنتر مصدر" 18 نقطة شحن لمالكي السيارات الكهربائية، فضلاً عن عدد من مواقف السيارات المخصصة لأصحاب الأولوية، ضمن خدمات تشارُك المركبات. ومن المنتظر أن يتيح مركز التسوق لزواره مواقف للدراجات الهوائية بالقرب من مداخله، سعياً منه لتشجيع اتباع أساليب الحياة الصحية في مدينة مصدر.