شركة ماجد الفطيم ولبنان: التزامٌ راسخٌ على مرّالسنين

01 نوفمبر 2018
آلان بجاني ، الرئيس التنفيذي لشركة ماجد الفطيم القابضة

إن الركيزة الأساسية لتقدم اقتصاد الشعوب هى عقول وسواعد أبناءها ،ولطالما كانت الكفاءات اللبنانية قادرة على ابتكار الحلول الريادية للتحديات التي تواجهها على مدار التاريخ .إضافةً إلى ذلك، فقد احتل لبنان منذ مئات السنين – وبكل جدارة – مكانة خاصة كملتقى للثقافات والحضارات ونقطة الوصل بين الشرق والغرب، ممّا يجعل منه أرضاً خصبة للاستثمارات الخارجية، وعلى الأخص الاستثمار الطويل الأجل .

بدأ مشوار شركة ماجد الفطيم الاستثماري في لبنان برؤية واضحة تجعل مناستثماراتها جزءاً لا يتجزأ من نسيج الاقتصاد اللبناني، وعاملاً فعّ الاً في دفع عجلة النمو وتطوير الاقتصاد المحلي. وفي هذا الإطار، تمتلك الشركة حالياً باقة من المشروعات المتنوعة باستثمارات تصل إلى 900 مليون دولار في مجالات تطوير وإدارة مراكز التسوق، المدن المتكاملة، منشآت التجزئة، ومرافق الترفيه. وبطبيعة الحال ،تستند كافة هذه المشاريع على خطط استثمارية طويلة الأجل، وطموحات مستمرة بالتوسع تسعى لزيادة استثماراتنا الحالية إلى 2 مليار دولار في الأعوام ال المقبلة.
ولا بد لي هنا من التأكيد على أن رؤية شركة ماجد الفطيم الاستثمارية تتطلع إلى ما هو أبعد من المفهوم التقليدي للاستثمار لتصبح شراكة طويلة الأجل مع الجهات المعنية من حكومة، وكوادر، وأيدي عاملة لبنانية تشكل 98% من فريق عملنا في لبنان، وشراكة وثيقة مع المستهلك اللبناني نعتز بها، ونعمل من خلالها بشتى الطرق على توفير تجربة تسوق وأسلوب حياة عصريين.
يشكل سيتي سنتر بيروت أول استثمار لشركة ماجد الفطيم في لبنان، حيث تم افتتاحه عام 2013، وقدمنا من خلاله للمستهلك اللبناني طيفاً من أهم العلامات التجارية في عالمي التجزئة والترفيه. ونظراً للنجاح الكبير الذي لاقته تجربتنا، فقد بادرنا إلى العمل لتوسيع بصمة ماجد الفطيم في تلك القطاعات بهدف تمكين المستهلكين المحليين من التسوق في لبنان، بالإضافة إلى تقديم تجارب الترفيه العائلي المتكاملة ليتمكن الجميع من الاستمتاع وقضاء أروع اللحظات.
إضافةً إلى ذلك، تقوم شركة ماجد الفطيم بتطوير مشروع الوحدات السكنية والتجارية الفاخرة ضمن مشروع "ووترفرونت سيتي" الذي يطل على البحر الأبيض المتوسط. ويقدم هذا المشروع 2000 وحدة سكنية يتم تطويرها تدريجياً وعلى مراحل وفقاً لأرقى المعايير العالمية، إضافةً إلى فندق من فئة الخمس نجوم وفندق لرجال الأعمال إلى جانب مركز للتسوّق يضاهي أرقى المراكز العالمية ويقدم تجربة فريدة للتسوّق من أفضل العلامات التجارية في عالمي التجزئة والترفيه. و يهدف "ووترفرونت سيتي" إلى بناء وجهة جذابة ومستدامة للسكن والعمل والترفيه ويساهم في توسّ ع شبكة فروع كارفوربالإضافة إلى "ڤوكس سينما" و"ماجيك بلانيت."
وعلى الرغم من ما ي راه البعض من المخاطر والتحديات التي تحفُّ بالاسثمار في لبنان، فإننا نؤمن بأن هذا البلد يحمل إمكانيات لا نهاية لها وفرصاً عديدة وواعدة لم يتم سبرها بعد. في الواقع لقد أنعم الله على بلدنا الرائع بثروة عظيمة من المواهب الشابة المتحمسة والمفعمة بالطاقة والنشاط. ومن هذا المنطلق، فقد ارتأت شركة ماجد الفطيم أن تتخطى استثماراتها المشاريع الإقتصادية لتشمل الاستثمار في الكفاءات المحلية حيث قامت مؤخراً بتوثيق علاقاتها مع عدد من الجامعات اللبنانية بهدف استقطاب وتمكين المواهب المحلية من التواصل مع الخبرات المتوفرة ضمن الشركة للتأسيس لجيل جديد من الكوادر القيادية يساهم في إنجاح مشاريعنا الممتدة على مساحة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا.
ومما لا شك فيه أن المشهد الإقتصادي الحالي يدعو للتفاؤل، خاصة بعد إعلان الحكومة اللبنانية مؤخر اً عن برنامج استثمار رأسمالي يمتد لعشر سنوات بقيمة 16 مليار دولار بهدف تنشيط الاقتصاد. كما شهدنا تقدما ً ملحوظاً على مرّ السنوات لتطوير العمليات الحكومية وتعزيز التعاون مع القطاع الخاص .وتعد هذه العناصر مؤش راً مستقبلياً مهماً يبشّر بآفاق واسعة للنمو والتطوير على مدى السنوات القادمة.
وبينما يدخل لبنان اليوم فص لالاً جديدا ً من النمو ،وبالاستناد إلى قناعة مجموعة ماجد الفطيم الراسخة بلبنان ومستقبله الواعد، ستثابر الشركة على نهجها المبتكر في تطوير تجارب التسوق والترفيه ،والارتقاء بهذه الصناعة إلى مستويات لا مثيل لها من النجاح، فضلافضلاً عن التزامها بالمساهمة في دفع عجلة النمو الاقتصادي والتقدم الاجتماعي .
و يسعدني شخصي اً أن أكون مساهماً وشاهداً على هذه الرحلة المثيرة.
 
X