"ماجد الفطيم" تعلن عن النتائج المالية للنصف الأول لعام 2019 تعكس متانة الأداء

29 أغسطس 2019

نمو إجمالي إيرادات الشركة بنسبة 1% ليصل إلى 17.9 مليار درهم و ارتفاع الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بنسبة 1% إلى 2.1 مليار درهم

- نمو إجمالي إيرادات الشركة بنسبة 1% على أساس سنوي ليصل إلى 17.9 مليار درهم
- ارتفاع الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بنسبة 1% على أساس سنوي إلى 2.1 مليار درهم
- الحفاظ على التصنيف الائتماني عند درجة "BBB" وفق أحدث تقارير من وكالتي "فيتش" و"ستاندرد آند بورز"
- حصلت على تصنيف "منخفض المخاطر" فيما يتعلق بالبيئة والمجتمع والحوكمة من مؤسسة Sustainalytics، وتصنيف الفئة " أ " من مؤسسة "مورغان ستانلي كابيتال إنترناشيونال"
- أصدرت أول صكوك خضراء مؤسسية قياسية على مستوى العالم لتمويل مشروعات مستدامة تابعة للشركة
- زادت مجموعة مراكز التسوق التابعة لها إلى 25 وجهة مع افتتاح كلٍ من "سيتي سنتر صُحار" في سلطنة عُمان، و"ماي سيتي سنتر مصدر" في أبوظبي
- افتتحت 19 متجر "كارفور" جديد مع التركيز بشكل مكثف على السوق المصري
- توسعت في دور ""ڤوكس سينما" بالسعودية، بإطلاق 49 شاشة جديدة
- أطلقت "أكاديمية ماجد الفطيم لتجارة التجزئة" في دولة الإمارات لتوفير التدريب العملي والتطوير المهني لموظفي "كارفور" في مجال تجارة التجزئة

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة – 29 أغسطس 2019: أعلنت "ماجد الفطيم" الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا، اليوم، عن نتائجها المالية والتشغيلية المدقّقة للنصف الأول من العام الجاري. وأظهرت النتائج ارتفاع إجمالي إيرادات الشركة بنسبة 1 في المئة ليصل إلى 17.9 مليار درهم، رغم التحديات التي شهدها السوق خلال هذه الفترة والتوجّهات الحذرة من جانب المستهلكين على امتداد المنطقة لتقليص الإنفاق. وارتفعت أرباح الشركة قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بنسبة 1% إلى 2.1 مليار درهم، في الوقت الذي عززت الشركة تركيزها على إدارة رأس المال العامل وتحقيق التميز على صعيد العمليات، ما ساهم في وصول التدفقات النقدية التشغيلية إلى نسبة 115% من الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك. وزاد إجمالي قيمة أصول المملوكة للشركة بنسبة 7% لتصل إلى حوالي 64 مليار درهم، نتيجة تطبيق المعيار الدولي للتقارير المالية ( (IFRS16. وبلغ صافي الدين حوالي 12.7 مليار درهم.

 

وجاءت هذه النتائج التي حققتها "ماجد الفطيم" خلال النصف الأول 2019 بفضل نهج الانضباط المالي الذي تتبعه الشركة على امتداد كافة الشركات ووحدات الأعمال التابعة لها. وفي إطار حرصها على تلبية احتياجات ومتطلبات عملائها مع المحافظة في الوقت نفسه على نهج التخفيف من المخاطر وضمان تحقيق نمو مستدام، تواصل الشركة جهودها في تنويع نموذج أعمالها وإعطاء الأولوية للمبادرات التي تدعم توجهها الاستراتيجي على المدى الطويل. وفي سبيل ذلك، فقد حرصت الشركة خلال عام 2019، على تعزيز خدماتها ومنتجاتها على امتداد مجموعة أعمالها المنتشرة في مناطق جغرافية متنوعة، مع تعزيز قدراتها الرقمية والاستثمار في رأس المال البشري لديها.

 

وفي معرض تعليقه على نتائج النصف الأول من 2019، قال آلان بجاني، الرئيس التنفيذي لشركة "ماجد الفطيم القابضة": "إن صلابة واتزان نموذج أعمالنا هو أحد العوامل التي ساهمت بشكل أساسي في استقرار الأداء المالي خلال النصف الأول من العام، ليعكس بدوره أهمية تنوع الأعمال والانتشار الجغرافي، خاصة في ظل التحديات الراهنة. ولقد تمكنا عبر تطوير تجارب فريدة ومبتكرة  من توسيع قاعدة عملاءنا على المستويين الرقمي والتقليدي، كما واصلنا جهودنا لترشيد النفقات وتعزيز الكفاءة التشغيلية."

 

وأضاف: "إنني فخور بالتقدم الذي نحرزه في مجالي الثروات البشرية والتكنولوجيا بالإضافة إلى المكانة الرائدة التي وصلنا إليها في تطبيق أعلى معايير الاستدامة والتي تسمح لنا بتحقيق تأثيراً إيجابياً على كافة الاقتصادات، المجتمعات، والموارد البيئية في الأسواق التي نعمل بها."

 

وخلال النصف الأول من العام الجاري، واصلت "ماجد الفطيم" التوسع في نطاق مجموعة أعمالها الأساسية على امتداد أسواق جديدة، حيث أضافت 19 متجراً جديداً لـ "كارفور"، ومركزي تسوق جديدين، و65 شاشة "ڤوكس سينما" جديدة.

 

حظيت خطة التحول الرقمي التي تتبناها الشركة بانتشار واسع عبر شبكة الإنترنت من خلال متاجر "كارفور" ودور "ڤوكس سينما" التابعة لها. فقد شكّلت مبيعات تذاكر السينما عبر الإنترنت نسبة 59% من المبيعات الإجمالية للتذاكر، مقارنة بنسبة 46% خلال الفترة نفسها من العام الماضي، بينما تمت عمليات شراء التذاكر في المملكة العربية السعودية عبر الإنترنت بشكل كامل. فيما شهد النصف الأول من العام الجاري ضعف عدد طلبات المشتريات بمتاجر "كارفور" عبر منصاتها الرقمية مقارنة بجميع معاملات العام 2018 بأكمله.

 

وواصلت الشركة الاستثمار في تعزيز قدرات الكوادر العاملة لديها حيث تجاوز إجمالي فترات التدريب 115 ألف ساعة لموظفي الشركة من خلال "معهد ماجد الفطيم لإعداد القادة". كما قامت الشركة بإطلاق "أكاديمية ماجد الفطيم لتجارة التجزئة" في دبي بهدف توفير التدريب العملي والتطوير المهني لموظفي الشركة في مجال تجارة التجزئة، من خلال التركيز على تخصصات غذائية وغير غذائية، والخدمات والتسويق السلعي.

 

وواصلت الشركة تعزيز أجندة الاستدامة حيث حصلت على تصنيف "منخفض المخاطر" فيما يتعلق بالبيئة والمجتمع والحوكمة من مؤسسة Sustainalytics، وتصنيف الفئة " أ " من مؤسسة "مورغان ستانلي كابيتال إنترناشيونال". ويؤكد هذان التصنيفان الإيجابيان اهتماماً واسعاً من قبل المستثمرين بصفقة أول صكوك خضراء مؤسسية قياسية على مستوى العالم التي أطلقتها "ماجد الفطيم" هذا العام ، والذي أعقب إطلاقها لـ"إطار التمويل الأخضر". وسوف تتم الاستعانة بعائد إصدار الصكوك لدعم التزام الشركة بتطوير أصول وعمليات تابعة لها بمجال الاستدامة.

 

أداء وحدات الأعمال

 

ماجد الفطيم العقارية: سجّلت "ماجد الفطيم العقارية" تراجعاً في كلٍ من العائدات بنسبة 3 في المئة، فيما تراجعت الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بلغت نسبته1 في المئة خلال النصف الأول 2019 لتصل إلى 2.1 مليار درهم و1.5 مليار درهم على التوالي.

 

 

واستقبلت مراكز التسوق التابعة للشركة 100 مليون زائر خلال هذه الفترة، فيما شهد الإشغال أداءً قوياً عند نسبة 93 في المئة. ونمت مجموعة مراكز التسوق لتصل إلى 25 وجهة مع افتتاح كلٍ من "سيتي سنتر صُحار" في سلطنة عُمان، و"ماي سيتي سنتر مصدر" كأول مركز تسوق تابع للشركة في أبوظبي والأكثر استدامة في المدينة.

 

وحققت فنادق "ماجد الفطيم" متوسط إشغال بلغت نسبته 2 في المئة، لتنمو إلى نسبة 78 في المئة فيما واصل متوسط عائد الغرفة الفندقية التراجع، نتيجة المتغيرات واسعة النطاق في السوق.

 

 

ماجد الفطيم للتجزئة: على الرغم من تراجع الإنفاق التقديري وحجم المشتريات، فقد سجّلت وحدة "ماجد الفطيم للتجزئة" نمواً ثابتاً في الإيرادات والتي بلغت قيمتها 14.6 مليار درهم خلال النصف الأول من العام الجاري. ففي الوقت الذي جاءت الإيرادات مدعومة بافتتاح عدد من المتاجر الجديدة التابعة للشركة في مصر على وجه الخصوص، فقد انخفضت الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بنسبة 1 في المئة إلى 603 مليون درهم، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

 

وعززت المتاجر التي تحمل علامة "كارفور" التابعة للشركة مكانتها خلال النصف الأول وذلك بافتتاح 7 متاجر جديد فئة المتاجر متعددة الأقسام "هايبرماركت"، و12 متجراً فئة المتاجر متوسطة الحجم "سوبر ماركت" على مستوى المنطقة. وبالإضافة إلى افتتاح فروع جديدة، فقد أطلق "كارفور" أيضاً "كارفور بيزنس" لتلبية عملاء الشركات واحتياجات قطاع الفنادق والمطاعم والمقاهي.

 

ماجد الفطيم للمشاريع: سجلت "ماجد الفطيم للمشاريع" في النصف الأول من العام زيادة نسبتها 16 في المئة على صعيد كلٍ من الإيرادات التي بلغت قيمتها 1.3 مليار درهم، ونسبة الزيادة نفسها في الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك التي بلغت قيمتها 137 مليون درهم.

 

 

وعززت "ڤوكس سينما" حصتها السوقية في السعودية حيث شهدت توسعاً خلال النصف الأول بإضافة 49 شاشة جديدة في المملكة. وكانت "ماجد الفطيم" افتتحت 53 من أصل 600 شاشة سينما التزمت بإطلاقها بحلول عام 2023. وبلغ إجمالي عدد الشاشات الجديدة التي تم افتتاحها خلال النصف الأول من العام 65 شاشة جديدة على مستوى المنطقة.

 

كذلك أبرمت "ماجد الفطيم" اتفاقية شراكة مع كلٍ من "إيمج نيشن أبوظبي، و "MBC Studios" لإنتاج مشاريع سينمائية وتلفزيونية.

 

استثمارات مستقبلية

من المقرر أن تواصل "ماجد الفطيم" خططها التوسعية في أعمالها الرئيسية خلال النصف الثاني 2019، مع الالتزام في الوقت نفسه بتوفير تجارب جديدة لعملائها على امتداد المنطقة.

 

ففي شهر سبتمبر المقبل، سوف يتم افتتاح "سيتي سنتر ألماظة" شرق العاصمة المصرية القاهرة، والذي سيكون واحداً من الوجهات المفضلة للتسوق والترفيه من خلال إعادة صياغة مشهد التسوق ضمن بيئة فريدة للزائرين.

 

كما سيشهد النصف الثاني من العام الجاري افتتاح "م��جد الفطيم للتجزئة" لأول متجر "كارفور" بأوغندا والذي سيوفر لعملائها تجارب تجزئة وفق أرقى المعايير العالمية. كما ستواصل افتتاح المزيد من المتاجر الجديدة بالأسواق الحالية التي تعمل بها، بما في ذلك إضافة 12 متجر "كارفور" جديد في مصر بنهاية العام 2019.

 

وتعتزم الشركة أيضاً إطلاق برنامج مكافآت التسوق لمنتجات الحياة العصرية بهدف إتاحة الفرصة لعملائها لكسب النقاط وإنفاقها على امتداد مجموعة الشركات والعلامات التابعة لها.

 

وتواصل "ماجد الفطيم" الاستثمار في رأس المال وفق نهج متأنٍ ومدروس يهدف إلى دعم النمو المستدام للشركة ووحدات الأعمال التابعة لها، مع التركيز في الوقت نفسه على التوسع بأعمالها الأساسية ضمن مناطق جغرافية متنوعة. وتلتزم الشركة بتعزيز أعمالها في المناطق التي تمتلك بها عمليات، وتوفير المنتجات التي تناسب كل سوق وفي الوقت المناسب، بما يحقق أعلى قيمة لكل من العملاء ومستأجري المتاجر.

التمويل:

واصلت "ماجد الفطيم" الحفاظ على موقف مالي قوي وسيولة كافية لتأمين احتياجاتها من التمويل لأكثر من 3 أعوام قادمة، سواء من خلال النقد أو وسائل التمويل المتاحة. وحافظت الشركة على التصنيف الائتماني عند درجة "BBB" مع نظرة مستقبلية مستقرة خلال العام، وفق أحدث تصنيف أصدرته كلٌ من وكالتي "فيتش" و"ستاندرد آند بورز"، وهو ما يؤكد مجدداً على نقاط القوة الائتمانية للشركة مثل مرونة نموذج أعمالها وجودة الأصول ومعايير الحوكمة القوية والإدارة المالية الحكيمة.

 

وقامت الشركة بإعادة تمويل لصفقة سندات بقيمة 500 مليون دولار أمريكي استحقت في يوليو 2019، وذلك من خلال إصدار أول صفقة صكوك خضراء قياسية مؤسسية على مستوى العالم، وهي أول صفقة صكوك خضراء تصدرها شركة في المنطقة. ومن المقرر أن تتم الاستعانة بعائد الصفقة البالغة مدة استحقاقها 10 سنوات وقيمتها 600 مليون دولار، بهدف تمويل وإعادة تمويل مشروعات حالية ومستقبلية تابعة للشركة، بما في ذلك إنشاء مبانٍ صديقة للبيئة ومشروعات طاقة متجددة والإدارة المستدامة للمياه وكفاءة استهلاك الطاقة.

 

 

انتهى –

عن "ماجد الفطيم"

تأسست شركة "ماجد الفطيم" عام 1992، وهي الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا.

 

وتحفل قصة نجاح "ماجد الفطيم" بالعديد من الإنجازات، التي جاءت نتيجة رؤية أسسها السيد ماجد الفطيم، الذي حلم بتغيير مفهوم التسوّق والترفيه لتحقيق "أسعد اللحظات لكل الناس، كل يوم". وقد بدأت ملامح تلك الرؤية تتجسّد عبر العديد من مراكز التسوّق الحديثة والمبتكرة، تم افتتاحها أولاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، لتتوسّع بعدها عبر 15 سوقاً حول العالم ويعمل بها أكثر من 43 ألف موظف. وقد نالت المجموعة أعلى درجة استثمارية (BBB) للمؤسسات الخاصة في منطقة الشرق الأوسط.

 

تمتلك وتدير "ماجد الفطيم" اليوم 25 مركز تسوّق و13 فندقاً وأربعة مشاريع مدن متكاملة بالإضافة إلى العديد من المشاريع قيد الإنشاء. وتتضمّن مراكز التسوّق التابعة لشركة "ماجد الفطيم"، "مول الإمارات"، و"مول مصر"، ومراكز "سيتي سنتر"، ومراكز التسوق المجتمعية "ماي سيتي سنتر"، بالإضافة إلى أربعة مجمّعات تسوّق بالشراكة مع حكومة الشارقة. كما أنّ للشركة امتياز الاستخدام الحصري لاسم "كارفور" في 37 سوقاً على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا. وتدير
"ماجد الفطيم" أكثر من 280 متجراً.

 

كما تدير "ماجد الفطيم" أكثر من 400 شاشة سينما في صالات "ڤوكس سينما" التابعة لها، بالإضافة إلى 36 مركز ترفيه عائلي "ماجيك بلانيت" في المنطقة، والعديد من المنشآت الترفيهية المبتكرة مثل "سكي دبي" آي فلاي دبي و"سكي مصر"، وغيرها.

 

و"ماجد الفطيم" هي الشركة الأم  لشركة "نجم" شركة خدمات التمويل والمتخصصة بإصدار البطاقات الائتمانية الاستهلاكية، وشركة وشركة متخصصة بالأزياء و المفروشات المنزلية و الديكورات الداخلية تدير عدداً من أبرز الأسماء والعلامات التجارية في عالم الأزياء والمنزل مثل "أبيركرومبي آند فتش" و"أُول سينتس" و"لولوليمون أثليتيكا" و"كريت آند باريل" و "ميزون دو موند". هذا وتشغّل "ماجد الفطيم" شركة إدارة المرافق "إنوڤا" من خلال مشروع مشترك مع شركة "ﭬيوليا"، العالمية الرائدة في مجال إدارة الموارد البيئية. وتمتلك المجموعة حقوق متجر "ليغو" و "أمريكان غيرل" المعتمد في منطقة الشرق الأوسط كما أنها تعمل في قطاع الأطعمة والمشروبات من خلال شراكة استثنائية مع "غورميه غلف".

 
X