كارفور كينيا

25 أغسطس 2018

ننظر إلى موردينا كشركاء ولدينا التزام أخلاقي باعتماد المنتجات المحلية في متاجرنا، حتى نتمكّن معاً من بناء كينيا.

ننظر إلى موردينا كشركاء ولدينا التزام أخلاقي باعتماد المنتجات المحلية في متاجرنا، حتى نتمكّن معاً من بناء كينيا.

منذ افتتاح أول متجر لها عام 2006، أطلقت كارفور كينيا حملة "اشتر منتجات كينية، لتبني كينيا"، والتي حققت نتائج مبهرة بالنسبة إلى مزارعي الفواكه والخضر المحليين من خلال توريد المنتجات الكينية لبيعها في متاجر كارفور كينيا.


يأتي ثلثا منتجات كارفور كينيا من المزارعين المحليين، ويأتي 99% من المنتجات في متاجر كارفور كينيا من موردين محليين، وهذا يعني أن العائدات تصل مباشرة إلى المجتمعات التي تشارك في التوريد والإنتاج. ونتيجة لذلك، تمكّن المزارعون المحليون في كينيا من تحقيق الازدهار وتنمية أعمالهم بما يصل إلى عشرة أضعاف.


منحت هذه العلاقة المهنية مع كارفور روحاً جديدة للمجتمعات الكينية، حيث تقدّر العائلات الكينية بعمق منحها الفرصة للمساهمة في اقتصاد بلادها وفي توفير مستقبل مشرق لها.


عام 2018، افتتحت كارفور متجرها الخامس في كينيا، وباتت توفر فرص العمل المباشرة لـ1500 موظف. ومن خلال شراكة كارفور كينيا مع المزارعين المحليين، وفّرت فرص العمل غير المباشرة للكثيرين، كما حسّنت معايير الدخل، وخلقت أسواقاً جديدة، وباتت تحقق لحظات سعيدة للجميع، كل يوم.


إحداث تأثير إيجابي في البلدان والمجتمعات التي نعمل فيها جزء لا يتجزأ من استراتيجيتنا. فنحن نضمن معايير أخلاقية ومهنية في جميع تعاملاتنا، ونعمل مع موردينا كشركاء لنتيح لهم الوصول إلى سوق أوسع، إقليمياً وعالمياً، من خلال متاجرنا.

 
X