مؤتمر صحفي للكشف عن ترتيبات المنتدى الذي ينظم بالتعاون مع غرفة دبي وماجد الفطيم دبي تستضيف الدورة العاشرة من المنتدى العالمي لتجارة التجزئة 2016

27 يناير 2016
14868-wrc_dubai_launch_thumb

استضافة المنتدى تؤكد على مكانة الإمارات كمركز عالمي لتجارة التجزئة

قائمة المتحدثين تشمل الرؤساء التنفيذيين لكل من تومي هيلفيغر، وجو مالون، وAll Saints

دبي، الامارات العربية المتحدة: تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تستضيف دبي هذا العام الدورة العاشرة من المنتدى العالمي لتجارة التجزئة الذي يقام لأول مرة خارج قارة أوروبا في الفترة من 12-14 أبريل 2016.

ويأتي استضافة دبي للمنتدى ليعكس الإمارة  وريادتها في قطاع التجزئة والابتكار عالمياً. فلا يزال قطاع التجزئة يعتبر ركيزة أساسية لإقتصاد الإمارات، مع توقعات للمبيعات في هذا القطاع أن تصل إلى 160 مليار درهم هذا العام، وطرح 400،000 متر مربع من مساحات التجزئة الإضافية المتوقع أن يتم استكمالها بحلول نهاية هذا العام في دبي، وفقاَ لتقارير شركة الاستشارات العقارية "جونز لانج لاسال".

وسيعقد المنتدى العالمي لتجارة التجزئة في شراكة مع مجموعة ماجد الفطيم القابضة، وغرفة تجارة وصناعة دبي، تحت شعار "جذب العميل العصري ". وسيجمع المنتدى أكثر من 1000 من المشاركين من متاجر التجزئة الرائدة وخبراء الصناعة من جميع أنحاء العالم، لاستعراض إمكانات المنطقة في هذا القطاع ومناقشة موضوعات مثل الابتكار والتحديات في تجارة التجزئة، وكيفية التواصل بشكل فعال مع العملاء، وما هي الخطوة التالية لهذا القطاع، سواء داخل المنطقة أو في العالم.

وتعليقاً على استضافة دبي للمنتدى، قال إيان ماكارجيل، رئيس المنتدى العالمي لتجارة التجزئة: "نحن سعداء باستضافة الدورة العاشرة دبي للمنتدى العالمي لتجارة التجزئة، حيث تعتبر دبي واحدة من الوجهات الرائدة في تجارة التجزئة في العالم، وهي المكان المثالي لعقد المنتدى للمرة الأولى خارج أوروبا. وسوف يغطي برنامج المنتدى هذا العام أهم الموضوعات والاتجاهات التي تؤثر على تجارة التجزئة، وأنا على ثقة أن المؤتمر سيوفر منصة مثالية لتجار التجزئة المحليين والإقليميين والدوليين، لتسليط الضوء على الابتكار في هذا القطاع الحيوي. كما سيتيح المنتدى الفرصة لخبراء الصناعة للعمل معاَ على سبل تطوير الريادة في هذا القطاع في منطقة الشرق الأوسط وفي جميع أنحاء العالم."

وتضم قائمة المتحدثين الرئيسيين في المنتدى، كل من تومي هيلفيغر، المصمم الرئيس لمجموعة تومي هيلفيغر، وجو مالون، مؤسس جو مالون، ووليم كيم، الرئيس التنفيذي للعلامة التجارية All Saints، جنبا إلى جنب مع كبار تجار التجزئة المحليين باتريك شلهوب، الرئيس التنفيذي لمجموعة شلهوب، وسعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي، وآلان بجاني، الرئيس التنفيذي لمجموعة ماجد الفطيم القابضة.

ولعبت غرفة تجارة وصناعة دبي دوراً أساسياً في جذب المنتدى العالمي لتجارة التجزئة إلى دبي كجزء من جهودها في جذب الاستثمارات إلى الإمارة، وتكريساً لمكانة دبي كوجهة عالمية متميزة في مجال التجزئة، حيث يبرز دور غرفة دبي في جذب أهم المعارض والمؤتمرات والمنتديات العالمية الأمر الذي رسخ موقع دبي كعاصمة عالمية في صناعة المعارض والمؤتمرات، وجعل من هذه الفعاليات منصة مثالية للشركات للتواصل وتأسيس شراكات اقتصادية استراتيجية.

وتعليقاً قال سعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي: "إن تنظيم مثل هذه الفعاليات في الإمارة يتيح للشركات العالمية التعرف على دبي ومزاياها التنافسية وموقعها الاستراتيجي الذي يوفر نافذة لحوالي 2 مليار مستهلك. وتعتبر تجارة الجملة والتجزئة في الإمارات قطاعاً مهماً، وتشكل أكثر من 11% من الناتج المحلي الإجمالي للدولة ومايقارب 30% من الناتج المحلي الإجمالي لدبي، كما ي��وقع أن تبلغ تجارة التجزئة في الإمارات 200 مليار درهم بحلول العام 2017، وذلك بنسبة نمو تبلغ في المتوسط 5% في السنة. في حين إن دبي احتلت المرتبة الثانية عالمياً كأكبر وجهات العالم استقطاباً للعلامات التجارية في قطاع التجزئة حسب مؤشر CBRE  للعام 2015 في حين يتوقع أن يساهم تنامي السياحة واستمرار مشاريع البنية التحتية لتجارة التجزئة في تعزيز قطاع التجزئة. ودبي في مكانه قوية تؤهلها لاستضافة المنتدى، حيث يعتبر أكبر منصة تجمع المهنيين الرواد في تجارة التجزئة، وستساهم غرفة دبي بشكل كبير من أجل نجاح هذا المنتدى."

وقال ألان بجاني، الرئيس التنفيذي لشركة "ماجد الفطيم القابضة": "يشرفنا الدخول في شراكة مع مؤتمر تجارة التجزئة العالمية وغرفة تجارة وصناعة دبي خلال حدث هذا العام. بالعمل معاً، نستطيع أن نجعل مؤتمر تجارة التجزئة العالمية 2016 الأكثر مشاركةً وإلهاماً وتحفيزاً على التفكير حتى اليوم. يسعدنا الترحيب برواد قطاع التجزئة من مختلف أنحاء العالم في دبي، ونتطلع إلى الإصغاء إلى أفكارهم بشأن أفضل الممارسات والاتجاهات التي تؤثر على أسواقنا، والفرص المحتملة للتعاون. كذلك نتطلع إلى مشاركة رؤيتنا ونهجنا وقصتنا، التي بدأت منذ 20 عاماً، حين تمكنا من تغيير مفهوم التجزئة في المنطقة من خلال توفير أول تجربة تجزئة وترفيه متكاملة، حيث نواصل تشكيل هذا المشهد في الشرق الأوسط حتى يومنا هذا."

وعقد المؤتمر العام الماضي في روما في سبتمبر 2015، حيث شارك فيه أكثر من 65 بلداً، بما في ذلك خبراء تجارة التجزئة مثل السير تيم بيرنرز لي، مخترع الشبكة العنكبوتية العالمية وجيمس كورليه، الرئيس في العلامة التجارية ليفي. كما تم إطلاق بحثين هامين خلال المنتدى، بما في ذلك بحث تحت عنوان "سمات الرئيس التنفيذي لشركة تجارة التجزئة"، حيث قام المنتدى بإجراء هذا البحث بالشراكة مع جرين بارك، والبحث الثاني الذي تعاون فيه المنتدى مع مدرسة أكسفورد سعيد لإدارة الأعمال تحت عنوان "مستقبل تجارة التجزئة".

 
X