"ماجد الفطيم" تطلق منصة Launchpad لدعم الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع "أسترولابز"

08 يونيو 2022

دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، 08 يونيو 2022: أعلنت اليوم "ماجد الفطيم"، الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوّق والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا و آسيا، وبالشراكة مع "أسترولابز" الرائدة في بناء البيئة التقنية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إطلاق "برنامج ماجد الفطيم Launchpad"، الذي يستهدف اجتذاب الشركات الناشئة والصغيرة ومتوسطة الحجم العاملة في قطاعات إستراتيجية، لدعم وتسريع خطط نموّها وتطوّرها.

ويأتي برنامج launchpad، ليؤكد على التزام شركة "ماجد الفطيم" بدورها كشريك تعاوني يساند ويدعم رواد الأعمال والشركات الناشئة في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك انطلاقًا من موقعها كشركة رائدة، تسهم بدور كبير في نمو القطاع الخاص والاقتصادات المحلية. 

وسيقدّم "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" للمشاركين ا��عديد من المزايا والفوائد وخطط الإرشاد والتوجيه، من خلال منحهم إمكانية الوصول لبرامج الإرشاد ومحفزات نمو الأعمال والاطلاع بشكل شامل على مكونات المنظومة البيئية الإبتكارية، بما يسهم في تعزيز القدرات والصلاحية الاقتصادية للشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة في جميع أنحاء المنطقة.

ويوجه "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" ومنصّة الإطلاق التابعة له، الجهود نحو دعم مجالات النّمو الاقتصادي الأساسية، ومن بينها الشركات الصاعدة محليًا، واجتذاب الشركات الناشئة التي تمتلك مقومات النجاح، والتي تركز على الثقافة والتراث والاستدامة والابتكار. وكذلك الشركات العاملة في مجال الصحّة والجمال، والتي تقدم منتجات مبتكرة وحلولًا تقنية مصمّمة للارتقاء بتجربة العملاء. بالإضافة إلى شركات "التقنيات العقارية" التي توفّر حلولًا مبتكرة ومستدامة تسهم في مساعدة شركات الإنشاءات وفي رقمنة قطاع التطوير العقاري والمجتمعات السّكنية والمساحات الفندقية، وتحسين التجارب في مراكز التسوّق. 

ومن جهته، قال جو أبي عقل، الرئيس التنفيذي للتطوير المؤسسي: "يهدف "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" إلى تقديم أحدث الحلول والخدمات المبتكرة من خلال رعاية وتنمية الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة ضمن المنظومة البيئية الشاملة للابتكار. وسيكون لهذا البرنامج فوائده التي ستنعكس إيجابًا على المستهلكين والموظفين وأصحاب الأعمال والمستثمرين والحكومات في جميع أنحاء المنطقة. كما يجسد البرنامج التزامنا بالنهوض بدورنا في دعم وبناء بيئة أعمال ترحب بكل المبتكرين والمبدعين، وتتسم بفاعليتها وتأثيرها المرتبط بشكل تكاملي مع التوجهات العالمية. وبصفتنا شريكًا مفضلًا للمبادرات والاستثمارات الرائدة في المنطقة، فإن طموحنا على المدى الطويل، يتمثل في تعزيز قطاع ريادة الأعمال وتبادل المعرفة لتسريع النمو الاقتصادي في جميع أنحاء المنطقة."

وبدوره قال رولان ضاهر، الرئيس التنفيذي لشركة "أسترولابز": "فخورون بشراكتنا مع شركة "ماجد الفطيم" ومنصة الإطلاق الخاصة بهم، وسوف نقدم لهم كل الدعم حتى يتمكنوا من تحديد واختيار العلامات التجارية والشركات الناشئة المحلية الطموحة التي يمكن أن تسهم في نمو وتطور المنظومة البيئية للرقمنة المستدامة، حيث يمكن للشركات الكبرى مثل "ماجد الفطيم" الاستفادة من مكانتها في السّوق ومعرفتها باحتياجات القطاع، فضلًا عن مواردها الهائلة، لاجتذاب الشركات الصغيرة والمتوسطة والناشئة التي ما تزال تجد صعوبة في اختراق الأسواق وتحقيق النمو في القطاعات الخاصة بهم. لقد كانت "أسترولابز" في قلب المنظومة البيئية لقطاع التقنيات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ عام 2013، وخلال تلك الفترة عملنا على تأسيس فرص الربط بين تلك الأطراف، لتعزيز احتمالات نجاح مثل هذه النوعية من الشراكات، وتعظيم نتائجها، وإتاحة المجال أمام طرفي المعادلة للاستفادة من فرص النمو الفعليّة الناتجة عنها."

وسيسهم "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" في تعزيز وتطوير المنظومة البيئية الشاملة للشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة، بما يوفر لها المعارف ومصادر الإلهام والدعم الذي تحتاج إليه بشكل أساسيّ، حتى تتمكّن من تنمية أعمالها، وفي الوقت ذاته، اجتذاب وتنمية ودعم المواهب عالمية المستوى. وستقدم منصة الإطلاق التابعة للبرنامج فرصًا لتوفير حلول وخدمات سريعة وحديثة للعملاء. وفي ذات الوقت إتاحة المزيد من فرص النمو الملموس، مثل تسريع فرص إبرام صفقات الاستحواذ. وتحسين الكفاءة التشغيلية، وتوفير أفضل إرشاد احترافي في فئته للشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة في المنطقة.

أصحاب الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة بإمكانهم التسجيل في البرنامج من خلال الرابط: http://majidalfuttaimlaunchpad.com

 
X