ضمن مبادرتها الطموحة التي تستهدف تعيين 3000 من مواطني الدولة "ماجد الفطيم" تستقطب أكثر من 700 من الكوادر الإماراتية خلال عام واحد

14 سبتمبر 2022

ارتفاع نسبة القوى العاملة الإماراتية إلى 6% من إجمالي موظفي الشركة في الدولة
"ماجد الفطيم" تشارك هذا الشهر في معرض رؤية الإمارات للوظائف بمركز دبي التجاري العالمي

 
دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، 14 سبتمبر 2022: احتفت "ماجد الفطيم"، الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوّق والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ووسط آسيا، اليوم، بتسجيل نتائج فاقت الأهداف التي وضعتها لتعيين 600 موظف من أبناء وبنات دولة الإمارات على مدى الـ 12 شهرًا الماضية، وذلك في إطار جهودها للمساهمة في تنفيذ "مشاريع الخمسين"، وتحقيق أهداف برنامج "نافس" الذي أطلقته الحكومة الاتحاديّة بالشراكة مع مؤسسات القطاع الخاص لرفع الكفاءة التنافسية للكوادر الوطنية، وتمكينها من شغل وظائف مميزة في مؤسسات القطاع الخاص في الدولة. 

ونجحت الشّركة في تعيين أكثر من 700 من الكوادر الوطنيّة منذ سبتمبر العام الماضي، وذلك ضمن مبادرتها التي تستهدف تعيين 3000 من مواطني الدولة مع نهاية العام 2026. وكانت الشركة قد استلمت أكثر من 6000 طلب توظيف منذ إطلاقها للمبادرة العام الماضي، ممّا يعكس مدى رغبة الباحثين عن فرص وظيفيّة للانضمام إلى شركة "ماجد الفطيم".

وعبر مسيرتها، تمكنت "ماجد الفطيم" من جذب عدد من المواهب الإماراتية الصاعدة، ورفع كفاءتها التنافسيّة، وتعيينها في وظائف قيادية عليا في مكاتبها الرئيسية وفي مجموعة من مراكز التسوّق التابعة لها في دولة الإ��ارات والبالغ عددها 18 مركزًا. وتشغل الكوادر الإماراتية اليوم العديد من الوظائف المختلفة في الشركة، بما فيها الإدارة العليا وكبار المسؤولين التنفيذيين، والإدارة الوسطى، وموظفي الخطوط الأمامية.

وتعقيبًا على هذا الإعلان، قال آلان بجاني، الرئيس التنفيذي لشركة "ماجد الفطيم القابضة": "لطالما التزمت ماجد الفطيم بتنمية وتطوير المجتمعات التي تتواجد فيها، فلا يقتصر التزامنا على تحقيق النمو التجاري وحسب، بل يمتدّ ليشمل مسؤوليتنا التنموية بمنظورها المجتمعي الشامل، والذي يتضمن توفير فرص عمل تناسب طموحات الشباب، وتمكينهم من النهوض بدورهم في تحقيق التنمية المستدامة. وينبع ذلك من إيماننا الرّاسخ بأن النمو الاجتماعي والاقتصادي يبدأ برعاية المواهب المحلية وصقل مهاراتها ومساعدتها على تحقيق تطلعاتها وطموحاتها. وبصفتنا شركة إماراتية، فإننا نسعى وبكل فخر للمساهمة في تحقيق رؤية الدولة لمستقبل أبنائها، وتجسد ذلك بمضاعفة نسبة القوى العاملة الإماراتية في الشركة إلى 6% من إجمالي موظفينا في دولة الإمارات هذا العام."

وفي إطار جهودها لتحقيق أهدافها التي أعلنتها العام الماضي، والتي كانت تسعى من خلالها إلى تعيين المزيد من الكوادر الوطنيّة، استضافت "ماجد الفطيم" 14 فعالية "يوم مفتوح" للتوظيف لاستقطاب مختلف التخصّصات والمهارات، قامت الشركة خلالها بتعريف الباحثين عن فرص وظيفية متميزة على أساليب ومناهج التدريب والتطوير والفرص الوظيفية المتاحة لدى "ماجد الفطيم"، في خطوة أظهرت الشركة من خلالها مدى حرصها على رفع الكفاءة التنافسية لكوادرها العاملة وتوفير بيئة عمل تتسم بالشمولية والتنوع.

وبهدف دعم مساعيها لتوفير فرص مهنيّة لمواطني الدولة، واستكمال البناء على ما تحقق من إنجازات خلال الفترة الماضية، تشارك "ماجد الفطيم" في "معرض رؤية الإمارات للوظائف" الذي يستضيفه مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة من 20 إلى 22 سبتمبر الجاري، وذلك في المنصة رقم S1-B1، والتي توفّر "ماجد الفطيم" عبرها المجال للساعين عن فرص العمل لتبادل الحوارات مع فرق التوظيف والتعريف بأنفسهم وإجراء المقابلات المبدئية معهم. 
 
 
X