ماجد الفطيم تعلن أسماء الشركات الفائزة بالانضمام إلى برنامجها Launchpad

23 سبتمبر 2022

بالشراكة مع مايكروسوفت و"أسترولابز"، برنامج ماجد الفطيم Launchpad ينتقل إلى مرحلة جديدة باختياره العلامات التجارية الفائزة ومنحها فرصة الدخول في شراكة إستراتيجية فريدة من نوعها
يستهدف "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" اجتذاب الشركات الناشئة والصغيرة ومتوسطة الحجم العاملة في قطاعات إستراتيجية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان وعالميًا، لدعم وتسريع خطط نموّها وتسريع وتيرة التقدم الاقتصادي
أعلن البرنامج أسماء 14 فائزًا، 50% منهم رائدات أعمال

دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، 23 سبتمبر 2022: كشفت "ماجد الفطيم"، الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوّق والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا، اليوم، عن أسماء 14 من الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة الحجم التي فازت بفرصة الانضمام إلى "برنامج ماجد الفطيم Launchpad"،  الذي يستهدف اجتذاب الشركات العاملة في قطاعات إستراتيجية لدعم وتسريع خطط نموّها وتطوّرها. وتشمل هذه القطاعات الشركات الصاعدة محليًا، والصحّة والجمال، والتقنيات العقارية. وستحظى الشركات الفائزة بامتيازات خاصّة تمكنها من الاستفادة من برامج الإرشاد ومحفزات نمو الأعمال، كما سيكون لديها الفرصة للاطلاع بشكل شامل على مكونات منظومة الابتكار التي تتبناها "ماجد الفطيم"، مما سيسهم في تعزيز قدراتها التجاريّة في جميع أنحاء المنطقة.

ومنذ إطلاقها لـ "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" بالشراكة مع كلّ من "مايكروسوفت" و"أسترولابز" في يونيو الماضي، تلقت ماجد الفطيم 196 طلب مشاركة من منطقة الشرق الأو��ط وشمال أفريقيا وباكستان وعدد من الشركات من حول العالم أيضًا. ومن بين 23 طلبًا ضمتهم القائمة المختصرة، وقع الاختيار على عدد من الشركات الناشئة الفائزة التي تميزت ببراعتها وإمكاناتها التجارية المتقدّمة، وكان من بين الشركات الناشئة الفائزة كل من: "ذا باث لاند" و"ذا هير أديكت" و"ذا زولا كوليكتيف" و"والاس آند كو" و"سيجما-فيت" و"أوبيو" و"ريفورم ستوديو" و"ليتل سول+" و"كليم" و "تايلي" و"بقشة" و"ستاك" و"أنظمة أون فيرد" و"ديسربت اكس".

وبهذه المناسبة، قال جو أبي عقل، الرئيس التنفيذي للتطوير المؤسسي في "ماجد الفطيم": "يعد "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" عنصرًا حيويًا مهمًا ضمن منظومتنا الشاملة، حيث نعمل من خلاله على دعم ريادة الأعمال ورعاية الشركات الصغيرة والمتوسطة في رحلة الابتكار والإبداع والنمو. ويأتي إعلان اليوم على قدر كبير من الأهمية باعتباره خطوة نحو الأمام ضمن جهودنا الداعمة للشركات الصغيرة في رحلتها نحو إنشاء منتجات وخدمات جديدة، حيث يتيح الفرصة أمام الشركات الفائزة بأن تصبح ضمن قائمة شركائنا التجاريين أو الموردين في المستقبل. وسيبدأ البرنامج في تقديم مجموعة من المزايا والفوائد المهمة، بما يسهم في دعم رؤيتنا الرّامية إلى تطوير بيئة أعمال هادفة وفعّالة ومتكاملة عالميًا."

وسيحصل الفائزون، بالإضافة إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة المدرجة على القائمة المختصرة، على مجموعة من المزايا الإضافية التي تقدمها "مايكروسوفت"، والتي تتكامل مع مجموعة الخدمات التي تقدّمها ماجد الفطيم، لضمان تزويد الشركات الصغيرة والمتوسطة بقدرات أفضل في فئاتها.

ومن جهته قال، رامي فارس، رئيس قطاع التجزئة والسفر والضيافة لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في شركة "مايكروسوفت": "تعتبر رعاية الشركات الناشئة جزءًا مهمًا من عملنا في مايكروسوفت حيث نساهم ن خلالها في دعم الاقتصاد الرّقمي وتسريع وتيرة الابتكار. كذلك فإننا ومن خلال "مايكروسوفت للشركات الناشئة"، نعمل على تسريع نمو الشركات الناشئة في 140 دولة، من خلال إتاحة الفرصة لهم للوصول إلى التقنيات المبتكرة وإستراتيجيات الدخول إلى الأسواق وإلى نظام مايكروسوفت الشامل للشركاء والعملاء. ونحن فخورون بشراكتنا مع "برنامج ماجد الفطيم Launchpad"، وأودّ أن أهنئ اليوم صنّاع التغيير الذين فازوا بأول فرصة للانضمام إلى برنامج تسريع إطلاق التقنيات العقارية."

وبدوره قال رولان ضاهر، الرئيس التنفيذي لشركة "أسترولابز": "يعد برنامج "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" علامة فارقة في مسار رحلتنا نحو تسريع الابتكار لصالح قادة القطاع في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وتحقيق النمو من خلال التوسع الإستراتيجي في الأسواق الجديدة، واجتذاب شرائح جديدة من العملاء والقنوات، وذلك من خلال ربط تلك الشركات ذات الرؤية المستقبلية بسلسلة القيمة الخاصة بشركة ماجد الفطيم. ومن أحد أبرز العوامل الرئيسية لنجاح هذه المبادرة هو مشاركة والتزام قيادات ماجد الفطيم ورؤساء وحدات الأعمال لديها، والعمل عن كثب مع فريق "أسترولابز" لتحديد الفرص المتاحة في السوق التي ستستفيد منها هذه الشركات الناشئة. كذلك حرصنا على ضمان مشاركة شبكة الابتكار المحلية والعالمية الواسعة الخاصة بنا، بهدف الحصول على أفضل العروض في القطاعات المعنية، ودفع فرص التعاون المحتملة التي ستعلب دورًا أساسيًا في نمو أعمال ماجد الفطيم على المدى الطويل."

وقال يحيى محمد صالح، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لمنصة "بقشة": "من شأن اندماجنا مع شركة ماجد الفطيم أن يساعد منصة "بقشة" على تمكين مصممي الأزياء الموهوبين من خلال القنوات المتصلة وغير المتصلة بالإنترنت والاستفادة من نطاق وسمعة ماجد الفطيم باعتبارها شركة إقليمية لها مكانتها. ونحن نسعى في المقام الأول إلى الانتقال بالأزياء الخليجية إلى العالمية، فبعد فترة طويلة من عدم الاهتمام بهذا القطاع، نشهد اليوم ظهور الكثير من القدرات الكامنة التي يمكنها تمكين المصممين الشباب من خلال هذه الشراكة الهادفة مع ماجد الفطيم."

وقال رامي طبارة، الشريك المؤسس لشركة "ستاك" الناشئة في مجال التقنيات العقارية: "يؤكد انضمامنا إلى "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" اليوم، حجم الإمكانات الهائلة التي تمتلكها هذه المنطقة في مجال التقنيات العقارية. ونحن سعداء باختيارنا للانضمام إلى منظومة شركة "ماجد الفطيم" التي تعد ركيزة اقتصادية أساسية في الأسواق الإقليمية. وكلنا فخر بما بذلناه من جهد على مدار الثمانية عشر شهرًا الماضية، والذي توّج اليوم بالإعلان عن اختيارنا ضمن قائمة الفائزين بفرصة الانضمام إلى هذه المنصّة الفريدة من نوعها، والتي سيكون لها أثرها الإيجابي في تعزيز إمكانيات فريقنا وتوسيع نطاق عملياتنا، وصبغ علامتنا التجارية بالمزيد من الموثوقيّة لارتباطها باسم تجاري كبير ورائد مثل "ماجد الفطيم"، وما تقدّمه لنا من دعم وإرشاد لترسيخ مكانتنا كمنصة رائدة في مجال الاستثمار العقاري على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا."

ومن جهتها، قالت أنوشا ماهتاني، الشريك المؤسس لشركة "ذا زولا كوليكتيف": " إنّ أهمّ ما يميّز فوزنا بفرصة الانضمام لهذا البرنامج الرائد، هو أنّنا سنصبح جزءًا من النظام البيئي المتنوّع الذي تتمتّع به "ماجد الفطيم". وخلال الفترة الماضية قد قمنا فعليًا بتجربة واختبار جميع منتجاتنا، ونحن الآن على استعداد للانتقال بعلامتنا التجارية إلى مرحلة العمل التجاري الفعلي. فنجاحنا اليوم بالانضمام إلى "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" يعدّ خطوة كبيرة نحو تحقيق أهدافنا. فمن خلال شبكة "ماجد الفطيم" سنتمكن من مواصلة بناء مجتمعنا وتأسيس قنوات الاتصال الصحيحة لتسريع وتيرة نمونا وتوسيع نطاق حضور علامة "ذا زولا كوليكتيف" التجارية. ومن منظور أوسع فإنّ مجرد الوصول إلى النهائيات كفيل بتغيير مسار أعمالنا بالكامل. فكلّ شركة ناشئة تحلم بالانتقال إلى العالمية، وبالطبع فإنّ العمل مع ماجد الفطيم بمكانتها الرائدة وحضورها الإقليمي من شأنه أن يحوّل هذا الحلم إلى واقع ملموس."

وركزت الجولة الأولى من "برنامج ماجد الفطيم Launchpad" جهودها على دعم مجالات النّمو الاقتصادي الأساسية، ومن بينها الشركات الصاعدة محليًا، واجتذاب الشركات الناشئة التي تمتلك مقومات النجاح، والتي تركز على الثقافة والتراث والاستدامة والابتكار. وكذلك الشركات العاملة في مجال الصحّة والجمال، والتي تقدم منتجات مبتكرة وحلولًا تقنية مصمّمة للارتقاء بتجربة العملاء. بالإضافة إلى شركات "التقنيات العقارية" التي توفّر حلولًا مبتكرة ومستدامة تسهم في مساعدة شركات الإنشاءات وفي رقمنة قطاع التطوير العقاري والمجتمعات السّكنية والمساحات الفندقية وتحسين التجارب في مراكز التسوّق. 

ويؤكد البرنامج على التزام شركة "ماجد الفطيم" بدعم القطاع الخاص كمحرك رئيسي للاقتصادات المحلية وطموحها طويل الأمد لتكون الشريك المفضل للمبادرات والاستثمارات الرائدة في المنطقة، وذلك عبر توفير أفضل إرشاد احترافي في فئته للشركات حتى تتمكّن من تنمية أعمالها، وفي الوقت ذاته، اجتذاب وتنمية ودعم المواهب عالمية المستوى. 

 
 
X